رئيس غرفة الغذائيات السابق: توقف عدد من المصانع بسبب السياسات الاقتصادية والأزمات المتكررة

رئيس غرفة الغذائيات السابق: توقف عدد من المصانع بسبب السياسات الاقتصادية والأزمات المتكررة

الخرطوم : العهد اونلاين

اكد رئيس غرفة الغذائيات السابق وصاحب مصانع عبدالرحمن عباس، توقف عدد كبير من المصانع عن العمل بسبب تكلفة الإنتاج والترحيل وعدم وجود الوقود واستمرار قطوعات الكهرباء، اضافة الي صعوبة ترحيل مدخلات الإنتاج الإنتاج، مبينا ان
الركود ليس فقط في المواد الغذائية بل في كافة السلع المنتجة محليا، قال عباس ان السبب الرئيسي في زيادة تكلفة الإنتاج هو تذبذب سعر الدولار والسياسات الاقتصادية غير مشجعة مما جعل صاحب المصنع عاجز عن شراء مدخلات الإنتاج، كاشفا عن ان مشاكل الميناء وتوقفها عن العمل أثر كثيرا في حركة الاستيراد والتصدير، قال يجب علي الدولة أن تتحرك، مشيرا إلي ان هناك مجموعة داخل الميناء تتحكم في عمل الميناء ويقومون بتعطيل الاليات وهذه تحتاج لتحرك من قبل مجلس الوزراء والمجلس السيادة، مناشدا المجلس العسكري بالتدخل في عمليات انضباط عمل الميناء لجهة ان الميناء تحرك الاقتصاد في البلاد، واعتبر العمل في الميناء اصبح طاردا بسبب عدم وجود بيئة العمل .
وعن السياسات الاقتصادية قال عباس، السياسة الاقتصادية الجديدة نتائجها غير إيجابية، متسائلا عن
ماهي الحلول ؟ مشيرا إلي أن
الذهب اصبح كارثة علي السودان علي الرغم من انه مورد هام ولكن الدولة لا تستطيع التحكم فيه، ويهرب للخارج ويباع الدولار في السوق الموازي بدلا من بيعه لبنك السودان بالسعر التأشيري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى