Uncategorized

النقابة التسييرية لعمال الري المصري بالسودان تصدر بيانا

النقابة التسييرية لعمال الري المصري بالسودان تصدر بيانا
الخرطوم : العهد اونلاين

حقك تلاويهو وتقلعوا ..
حقاً تحرسو ولا بجيك ..

الزميلات والزملاء

نحييكم تحية النضال والصمود على وقفتكم الصلبة المشرفة في سبيل إنتزاع الحقوق من الإدارة المستبدة، إستلهاماً من مبادئ ثورة ديسمبر المجيدة، يسندكم في ذلك إرث الحركة النقابية السودانية المصادم تجاه المطالب العادلة المشروعة، وقوة عزيمتكم التي لا تعرف الإنكسار وإرادة العمال التي لا تُقهر، مهما واجهت من عنف التنكيل والترهيب والترغيب من قبل الإدارة المتسلطة بهدف تفتيت وحدة وتماسك القوى العمالية، ولكن هيهات لهم فهذه الأسلحة الصدئية ستُهزم بثبات وإلتفاف القوي العمالية خلف مطالبها العادلة التي لا تراجع عنها حتى ولو كلفنا الأمر أرواحنا ترسيخاً لقيم ومبادئ الحرية َالسلام والعدالة.

الشعب الباسل

إن قضية عمال الري المصري هي قضية سيادة وطنية وكرامة، لأن ما تواجهه من صلف وتجبر الإدارة يُشابه العهود الإقطاعية، لذا مارس العمال حقهم الدستوري الذي كفلته لهم الوثيقة الدستورية، بالحق في الإعتصامات والوقفات الإحتجاجية وتقديم المذكرات وصولاً لمرحلة الإضراب بعد تعنت الإدارة وضربها بالمطالب العادلة عرض الحائط، وواضح إن الإدارة المتسلطة لم تستفيد من الدروس والعبر فالحركة النقابية عصية على التركيع والتدجين، ومجمل ذلك إلتزاماً صارماَ إلى جانب إستكمال المشوار الثوري ليطال التغيير الجزري كافة مؤسسات الخدمة المدنية من إعادة الهيكلة وتفكيك للتمكين والتطوير المهني المؤسسي ورفع كافة المظالم وإنتزاع كافة المطالب والحقوق.

حكومة الفترة الإنتقالية

لقد آن الآوان لتحديد هوية الري المصري بالسودان، من حيث التبعية الي من تتبع هذه المؤسسة؟ وما هي القوانين التي تحكمه؟ لأن الإدارة تُمارس الفوضى والتلاعب على العمال فتارة تتعامل على نهج القطاع الخاص وأحياناً تتعامل وفق شروط الخدمة المدنية، ومرات تتعامل وفق اهواءها المزاجية وهذا يتعارض مع المواثيق والعهود والقوانين الدولية، و تُعتبر إنتهاكات جسيمة ضد حقوق العمال وضد حقوق الإنسان بصورة عامة، لذا نُناشد كافة الجهات ذات الصلة في حكومة الفترة الإنتقالية وضع هذه القضية في مقدمة الأولويات ولابد معالجة هذه التشوهات ببرتكولات وقوانين تُنظم عمل الري المصري فيما يتسق ومراعاة المصلحة الوطنية والسيادة الوطنية والكرامة الوطنية للعمال السودانيين بالري المصري.

الزميلات والزملاء

إن إستمرار نجاح الإضراب المعلن خلال اليومين الماضيين، رهين بوحدتكم وإلتفافكم حول جسمكم النقابي ومطالبكم العادلة المشروعة، وفي سبيل تحقيق مطالبنا سنواجه بكل شجاعة وإباء ما يُبدر من هذه الإدارة العقيمة، فقد تعلمنا من شهدائنا الشموخ المجد والخلود لهم، ومن حضارة أرضنا العزة، وعلى الرغم من الإتصالات الخجولة من قبل الإدارة إلا أنها ما زالت تُمارس التسويف والممماطلة وتُراهن على عاملي سياسة النفس الطويل والمراوغة بعد أن جربت سياسة القمع والتنكيل بفصلها للعامل ربيع عن العمل وعدم إرجاعه رغم موجهات لجنة إزالة التمكين بإرجاعه؟،ومر على هذا الطلب أكثر من ثلاثة شهور؟؟! حيث ما زالت مطالب العاملين في سلال مهملات الإدراة؟؟! وإزاء هذا الموقف العبثي قررت لجنتكم الموقرة الدخول في اضراب مفتوح إبتداءً من اليوم الأحد الموافق ١٤مارس ٢٠٢١ وتم تسليم الإدارة خطاب إخلاء للمسؤولية التامة عن حراسة المنشأة والممتلكات التي بداخلها، ولطالما هنالك وحدة وإلتفاف حول المطالب المشروعة ومواقف مشرفة لعمال المحطات الخارجية في دنقلا ترس الصمود، وعطبرة الحديد والنار، وسنار شرارة الثورة، والروصيرص الأرض التي لا تنجب إلا الشفاتة والكنداكات حتماً سنتزع كافة الحقوق.

والنصر رهين بوحدتكم وتماسككم.

ودامت جزوة الثورة مستمرة.
𑸥

Jamal Kinany

صحيفة العهد اونلاين الإلكترونية جامعة لكل السودانيين تجدون فيها الرأي والرأي الآخر عبر منصات الأخبار والاقتصاد والرياضة والثقافة والفنون وقضايا المجتمع السوداني المتنوع والمتعدد
زر الذهاب إلى الأعلى