وفد الترتيبات الأمنية للعدل والمساواة يصل نيالا


نيالا: حسن حامد 


إستقبلت جماهير حركة العدل والمساواة وفد لجنة الترتيبات الأمنية بقيادة الفريق الدكتور سليمان صندل حقار القادم من ولاية وسط دارفور بعد جولة على مواقع تجمع قوات الحركة بكل من شمال دارفور وغرب دارفور ووسط دارفور.وتم إستقبال الوفد على بعد ١٠ كيلومترا من مدينة نيالا ناحية دوماية غرب مدينة نيالا.


 وخاطب الفريق سليمان صندل الجموع مشيرا إلى الحرب إنتهت بدخول إتفاق جوبا إلى حيز التنفيذ ولا رجعة للحرب ودعا صندل عبد الواحد محمد نور وعبد العزيز الحلو إلى الإنحياز إلى السلاموقال إن ما تحقق من سلام يقود دارفور إلى عالم التنمية والرخاء وأضاف أن الحركة ليست ملك لمجموعة أو عشيرة لأنها قومية.

وحيا صندل شهداء الحركة وعلى رأسهم مؤسسها الشهيد الدكتور خليل إبراهيم ورفاقه معربا عن أسفه لما جرى بالجنينة من إقتتال قبلي وقال (نحن بصدد تكوين القوة المشتركة التي ستكون ترياق لمثل هذه الصراعات) مبينا أن منسوبي الحركات الذين سينضمون إلى القوات النظامية الجيش والشرطة والدعم السريع ستكون عقيدتهم مستمدة من قوانين تلك القوات.


بجانبه قال الفريق التجاني الضهيب مسؤول الترتيبات الأمنية بجنوب دارفور إنهم سعداء بهذا الحشد الذي يؤكد تماسك جماهير الحركة بالولاية وقال (دخلنا مرحلة مهمة في تاريخ دارفور نتطلع إلى الوحدة لقيادة دارفور إلى مرافئ التنمية).
ونظمت قوات الحركة مسيرة إستعراضية طافت مدينة نيالا قبيل وصول الوفد إلى بيت الضيافة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى