Uncategorized

في مؤتمر صحفي عاصف .. تجمع أهل القضارف يكشر عن أنيابه

في مؤتمر صحفي عاصف .. تجمع أهل القضارف يكشر عن أنيابه
مبارك النور: نرفض الوساطة الإماراتية في قضية الفشقة، وتوت قلواك غير محايد كوسيط

الكشف عن منبر جديد لقضايا الشرق…
محمد علي يؤكد وقوف أهل القضارف مع القوات المسلحة لاسترداد الأراضي الحدودية
فرح عبد الله الغابات أصبحت مرتعاً للزراعة ونطالب بحمايتها
الخرطوم :العهد اونلاين

أقام تجمع أهل القضارف مؤتمراً صحفياً نهار أمس الأول للحديث حول الراهن السياسي وقضايا مسار الشرق وقضايا الزراعة وقضية الحدود، حيث تحدث في المنبر كل من نائب رئيس التجمع محمد علي عبد الرحمن والناطق الرسمي مبارك النور عبدالله، وفرح عبد الله مقرر التجمع، والقيادي محجوب حسن دكين وحافظ آدم أبو أية، وتداخل عدد من ممثلي كيانات البحر الأحمر وكسلا، وبالرغم من برودة قاعة فندق بردايس التي احتضنت المؤتمر إلا أن ما خرج من جوف المتحدثين كان أكثر سخونة.
منبر تفاوضي جديد :
كشف مبارك النور الناطق الرسمي لتجمع أهل القضارف عن منبر تفاوضي جديد مع الحكومة لاستكمال سلام الشرق، واستكمال النواقص إذا دعت الضرورة، داعياً الى رتق النسيج الاجتماعي والسلام المجتمعي الشامل دون استثناء لأحد، وشن النور هجوماً عنيفاً على الحكومة الانتقالية، واصفًا إياها بتهميش أهل القضارف وعدم تمثيل الولاية في مجلس الوزراء وبقية مؤسسات الحكم، وأضاف” لسنا عنصريين ولا دعاة فتنة أو حرب، ولكن ننادي بتمثيل أهلنا في كافة المؤسسات بما فيها الجيش والأمن والشرطة والدعم السريع، كما رفض مبارك وساطة توت قلواك مستشار الرئيس سلفاكير، واعتبره غير محايد وغير مقبول .


قضية الحدود والصراع:
وقال مبارك النور إن قضية استرداد الجيش للأراضي الحدودية تهدف لحماية الحدود وإخراج العصابات الإثيوبية التي استولت على أراضٍ سودانية بغير وجه حق، وأكد النور استمرار دعم أهل السودان والقضارف للقوات المسلحة لاسترداد كافة الأراضي، وإعادة الحياة إلى طبيعتها في الحدود الشرقية للبلاد، داعياً الحكومة إلى توفير آليات زراعية وتقديم خدمات تنموية في القرى والمناطق الحدودية حتى يستطيع أن يعيش مواطنو تلك المناطق مع توفير الأمن والاستقرار.
لا يحقق المطالب :
في السياق، قال محمد علي عبد الرحمن نائب رئيس التجمع إنه يرفض ما وُقّع من اتفاق بجوبا لاعتبار أنه لا يحقق مطالب أهل الشرق، وأكد دعمهم للقوات المسلحة للدفاع عن الوطن واسترداد أراضيه، بينما قال محجوب حسن دكين إن الثورة السودانية رفعت شعارات حرية سلام وعدالة إلا أن الشعار الأخير لم يتم تنفيذه واتهم الحكومة بإقصاء أهل القضارف رغم ما تقدمه الولاية من خيرات عبر الزراعة والثروة الحيوانية، مطالباً بقيام مصانع بالقضارف حتى لا تصدر المنتجات كمواد خام.
حجم الضرر على أهل الفشقة :

ولفت مبارك النور إلى أن الضرر الذي تعرض له مواطنو الفشقة يُقيَّم بـ ٣٠ مليار دولار، مشيراً إلى أن القوات المسلحة استردت ٧٥٪ من الأراضي التي سيطرت عليها القوات الإثيوبية وتبقى ٢٥٪، وأن تحرير الفشقة محتاجة لتنمية وتوطين المواطنين في الشريط الحدودي وتسليمها لأصحابها لزراعتها هذا الخريف وتسهيل التمويل اللازم لهم.
استغلال سيئ للغابات:
في السياق شن مقرر تجمع أهل القضارف فرح عبدالله هجوماً عنيفاً على إدارة الغابات بولاية الغضارف، وذلك بسبب استغلالها السيئ للغابات وتحويل بعضها الى زراعية، فضلًا عن القطع الجائر للأشجار، وقال فرح إن إدارة الغابات بالقضارف تقوم بتأجير بعض أراضي الغابات للمزارعين بغرض زراعتها، وكشف فرح عن تغول كبير من قبل إدارة الغابات على أراضي المزارعين مطالباً الدولة بالتدخل لحسم ما يحدث من فوضى.


رفض قاطع لمسار الشرق والمبادرة الإماراتية :
أعلن تجمع أهل القضارف بشرق السودان رفضه لمسار الشرق الموقع في جوبا مع رفضه القاطع للمبادرة الإماراتية للتوسط بين السودان وإثيوبيا، مؤكداً أن أهل الشرق يرفضون التدخل في القضايا الداخلية، وقال الناطق الرسمي للتجمع مبارك النور، إن توقيع اتفاق السلام الذي تم في فى جوبا لا يمثل أهل الشرق، وخاصة ولاية القضارف، مطالباً بتأجيل تنفيذ الاتفاق إلى حين عقد المؤتمر الشامل لأهل الشرق، مؤكدًا أن الموقعين على الاتفاق لا يمثلون الشرق، وطالب باستكمال مسار الشرق، وإيقاف التوظيف على كافة المستويات إلى حين التوافق بشرق السودان، مضيفًا أن أهل القضارف دعاة سلام وأهلها ليسوا جهويين ولا عنصريين، وأشار النور إلى التهميش الواضح لولاية القضارف من قبل الحكومات المتعاقبة، مضيفاً أن أهل الولاية لن يسكتوا على استمرار تجاهل الولاية في الخدمات، مهدداً بانتزاع الحقوق.

Jamal Kinany

صحيفة العهد اونلاين الإلكترونية جامعة لكل السودانيين تجدون فيها الرأي والرأي الآخر عبر منصات الأخبار والاقتصاد والرياضة والثقافة والفنون وقضايا المجتمع السوداني المتنوع والمتعدد
زر الذهاب إلى الأعلى