مقالات

عادل الشرار يكتب :الدولار الرقمي..عملة أمريكا المشفرة 

الدولار الرقمي..عملة أمريكا المشفرة

الكاتب عادل الشرار

عملة الاحتياطيات النقدية العالمية على وشك أن تتحول إلى عملة رقمية ،حيث تعتزم الولايات المتحدة إطلاق ” الدولار الرقمي ” والذي سيكون العملة الرقمية المركزية للولايات المتحدة وتكون الحكومة مسؤولة عن إدارته .

حيث وجّه البيت الأبيض في وقت سابق الوكالات الفيدرالية من وزارة الخزانة إلى وزارة التجارة للبحث في عدد من الموضوعات المتعلقة بالعملات الرقمية ، بما في ذلك إيجابيات وسلبيات إصدار الدولار الرقمي على الرغم من توجيهات البيت الأبيض إلا أنه لن يتم إقرار عملة البنك المركزي الأمريكي الرقمية في الوقت القريب حيث تسعى وزارة الخزانة لتواصل أكبر مع الدول الأخرى، ومشاركة الخبرات حول العملات الرقمية، والمساعدة في وضع المعايير الدولية وقد طلب الرئيس جو بايدن تفاصيل عن عواقب ذلك على النظام المالي وأنظمة الدفع والنمو الاقتصادي وإمكانية وصول الجميع لهذه العملة وأمن البلاد .

ويعد الدولار الرقمي بديلا للعملة الورقية وسيصدر عن البنك المركزي الأميركي حيث ويعادل الدولار الرقمي قيمة الدولار المتداول،لكنه سيوفر على الحكومة تكاليف سك العملة وسيقلل أو حتى يلغي رسوم المعاملات، وكذلك يقضي على تزوير العملة وعمليات غسيل الأموال والصفقات المشبوهة ولن تكون هناك حاجة إلى طائرات أو سيارات لنقل الأموال او اجهزة الصراف الآلي .

لكن على الرغم من المميزات التي يتمتع بها الدولار الرقمي إلا أنه توجد مخاوف أبرزها انتهاك الخصوصية، كون نظام الاحتياطي الفيدرالي يتتبع العمليات التجارية التي تجري بالدولار الرقمي.

وقد يبدو الدولار الرقمي عند طرحه منافسا للعملات المشفرة “بيتكوين” على سبيل المثال،حيث تم تصميم “بيتكوين” للعمل من دون الحاجة إلى وسيط موثوق به، مثل البنك على عكس الدولار الرقمي فعندما يقوم شخصان بإجراء معاملة بالدولار، يتحقق البنك من المعاملة ويسجلها، ويتأكد من خصم الأموال من أحد الحسابات وقيدها في حساب آخر.

Jamal Kinany

صحيفة العهد اونلاين الإلكترونية جامعة لكل السودانيين تجدون فيها الرأي والرأي الآخر عبر منصات الأخبار والاقتصاد والرياضة والثقافة والفنون وقضايا المجتمع السوداني المتنوع والمتعدد
زر الذهاب إلى الأعلى