إنطلاقة المبادرة الشعبية الرسمية لصيانة طريق نيرتتي زالنجي

إنطلاقة المبادرة الشعبية الرسمية لصيانة طريق نيرتتي زالنجي.

زالنجى: حسن حامد

إنطلقت بمدينة زالنجى حاضرة ولاية وسط دارفور المبادرة الشعبية لتأهيل وإكمال طريق نيرتتي زالنجى التى أطلقها والى الولاية د. أديب عبدالرحمن يوسف.
وبدا العمل في إعادة تأهيل طريق نيرتتي زالنجي بمحور خور  رملة وجبل أحمر.
وقال والى وسط دارفور د.أديب عبدالرحمن إن هذه النفرة تهدف لحشد الجهود الرسمية والشعبية من أجل إكمال هذا المشروع الحيوي مشيرا إلي أن النفرة تؤكد على قيم التكافل والترابط بين مكونات المجتمع وتدعم تطورها وتماسكها وتقدم أديب بالدعوة لمشاركة المواطنين بمختلف الفئات العمرية والواجهات الوطنية ومنظمات المجتمع المدني والخيرين في تدشين النفرة الشعبية رسميا يوم السبت المقبل.
الجدير بالذكر إن طريق محور نيرتتى زالنجى بطول (٦٦) كيلو متر ظل يشكل عقبة كبيرة لحركة المواطنين وشاحنات السلع الإستراتيجية ما بين نيالا وزالنجى والجنينة وظل الأهالي يناشدون الحكومة بتوفير التمويل لشركة الجنيد المنفذة له لرفع معاناة السنين عنهم.
وشكل هذا المحور تحدى كبير للحركة خاصة فى فصل الخريف الحالي الذي فاقم أوضاع المسافرين وحركة الشاحنات التجارية.

مقالات ذات صلة

‫89 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى