إنتر للإقتراب أكثر من اللقب وخوف على ميلان

إنتر للإقتراب أكثر من اللقب وخوف على ميلان

فريق ‘نيراتسوري’ يأمل العودة لسكة الانتصارات من بوابة ضيفه فيرونا، و’روسونيري’ يخوض رحلة محفوفة بالمخاطر على ارض لاتسيو.

روما – العهد اونلاين

يأمل إنتر المتصدر أن يعود إلى سكة الإنتصارات بعد سقوطه في فخ التعادل في المرحلتين السابقتين، وذلك عندما يستضيف فيرونا الأحد من أجل أن يخطو خطوة إضافية نحو الفوز بلقبه الأوّل منذ عام 2010، ضمن منافسات المرحلة 33 من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

أهدر “نيراتسوري” أربع نقاط من أصل 6 ممكنة أمام نابولي وسبيتسيا بتعادله بالنتيجة ذاتها 1-1 في المرحلتين 31 و32، بعد سلسلة من 11 فوزاً توالياً بدأها في المرحلة 20 أمام بينيفينتو برباعية نظيفة وختمها أمام كالياري 1-صفر في المرحلة 30.

سمحت هذه الإنتصارات لإنتر بالتثبت بصدارة الـ “سيري أ” مع 76 نقطة من 32 مباراة، متقدماً بفارق 10 نقاط عن “جاره” ميلان في سعيه لإحراز اللقب للمرة 19 في تاريخه.

ولم يُعر إنتر أهمية كبيرة لتعادليه الأخيرين حيث قال مدربه أنتونيو كونتي بعد التعادل أمام نابولي الذي أنهى سلسلة انتصارات فريقه “هذا الفريق يعرف ماذا يريد ولا يتوه أبداً… لقد نضج اللاعبون”.

حينها تخلف إنتر بالنتيجة للمرة الأولى في إحدى مباريات الدوري منذ 1239 دقيقة، وتحديداً منذ 10 كانون الثاني/يناير في لقاء التعادل على أرض روما 2-2 في المرحلة 17، حين كان رجال المدرب كونتي يتأخرون بفارق 3 نقاط عن ميلان المتصدر.

وسقط إنتر في فخ التعادل على أرض سبيتسيا بسبب خطأ من حارس مرماه السلوفيني سمير هندانوفيتش بعد 12 دقيقة على صافرة البداية من التسديدة اليتيمة لاصحاب الارض طوال 90 دقيقة، قبل أن ينجح الكرواتي ايفان بيريشيتش في إدراك التعادل لانتر (39).

كما ساهمت قلة نجاعة مهاجمي إنتر في الخروج بنقطة، حيث أهدروا ما لا يقل عن أربع فرص محققة في الشوط الثاني، فيما ألغى الحكم هدفين بداعي التسلل في الدقائق الخمس الأخيرة.

نقلا عن ميدل ايست اونلاين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى